قمة برشيد و الرجاء تستنفر الأمن و تذاكر المباراة تنفذ دقائق بعد طرحها‎

هبة بريس – القسم الرياضي

تحتضن مدينة برشيد زوال اليوم قمة المباريات المؤجلة حين يستضيف فريقها المحلي اليوسفية نظيره الرجاء في قمة المتناقضات ، حيث يحتل الفريق الحريزي صدارة ترتيب البطولة بينما يقبع الرجاء مع فرق المؤخرة مع عدد من المباريات المؤجلة و التي قد تقلب ترتيب البطولة رأسا على عقب.

المركب الرياضي لمدينة برشيد و منذ مساء أمس الثلاثاء شهد استنفارا أمنيا كبيرا خاصة في ظل رغبة سلطات المدينة في تأمين المباراة حتى تمر في أجواء رياضية بعيدا عن أي انفلات قد يعكر صفوها ، حيث جندت لهذا الغرض المنطقة الأمنية لبرشيد و بتنسيق مع ولاية أمن سطات و ولاية أمن الدار البيضاء قرابة الخمسمائة من عناصر الأمن مدعمين بعناصر القوات المساعدة و التدخل السريع في مختلف المعابر و الممرات المؤدية للملعب.

و تقاطر منذ صبيحة الأربعاء المئات من عشاق ناديي يوسفية برشيد و الرجاء الرياضي لاقتناء تذاكر المقابلة التي ستلعب بشبابيك مغلقة ، خاصة أن منظمي المباراة خصصوا عددا محددا من التذاكر لم يتجاوز الستة ألاف مع طرح التذاكر في الساعات الأولى من يوم المقابلة و التي نفذت دقائق قليلة فقط بعد طرحها.

و يعول أبناء الصديقي على عامل أرضية الميدان من أجل اقتناص نقاط المباراة الثلاث التي ستمكنهم من مواصلة تصدر البطولة خاصة أن الخصم الرجاوي يدخل بغيابات وازنة في ظل عديد الإصابات التي لحقت بعدد من عناصر الفريق الرسمية و كذا رغبة المدرب الإسباني غاريدو في إراحة بعض اللاعبين الذين سيعول عليهم في المقابلات القادمة و التي ستكون مصيرية لناد يلعب على أكثر من واجهة.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق