وجدة.. التجار والمهنيون يدقون ناقوس الخطر بخصوص الركود التجاري

هبة بريس : أحمد المساعد

انعقد بالنسيج الجمعوي بعد زوال الثلاثاء 25 دجنبر الجاري إجتماع المجلس الجهوي لفعاليات المجتمع المدني لجهة الشرق لتدارس وضعية التجارة بمدينة وجدة والركود الذي يعانيه القطاع.

بعد الإجتماع التواصلي مع والي جهة الشرق وعامل عمالة وجدة أنجاد بتاريخ 17 شتنبر الماضي بحضور ممثلي تجار أسواق المدينة والاتفاق على تشكيل لجنة مختلطة تضم مختلف المصالح الادارة المعنية ، مهمتها القيام بمعاينات عبر أسواق المدينة .

وتشكلت اللجنة وقامت بتشخيص المشاكل بهدف تنشيط الرواج التجاري، حيث سجلت عدة ملاحظات في معاينتين خلال شهري أكتوبر ونونبر 2018 وصياغتها في تقارير معاينة، لكنها لم تقم بأي تدخل لحل بعض المشاكل البسيطة منها ما يتعلق بمجاري المياه وربطها بالكهرباء وتوفير الأمن بشكل كاف لمداخل ومخارج ابواب الأسواق،و إستكمال الأشطر بالتسقيف والتبليط وتغطيتها وكذا الضرائب والرسوم وإعادة جدولتها والولوجيات وغرس بعض أشجار والاعتناء بالانارة العمومية و الحد من التجارة الغير المهيكلة وإضافة خطوط جديدة للنقل الحضري بالنسبة للأسواق النموذجية وكثرة الفضاءات التجارية الكبرى بمدينة لا تتجاوز نصف مليون نسمة والقيام بأنشطة ثقافية .

ودق التجار والمهنيون خلال الاجتماع ناقوس الخطر لأن كل المعاينات بقيت مدونة في المحاضر دون القيام بأي تدخل في الملاحظات التي ذكرت وأزمة الركود التجاري في استفحال مستمر، مطالبين والي جهة الشرق وعامل عمالة وجدة أنجاد بالتدخل في أقرب وقت لحل بعض المشاكل التي ممكن حلها حسب قولهم مع المصالح الاقتصادية والإدارات المعنية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق