بلدية أكادير أمام أنظار القضاء بسبب الإخلال بالإلتزام‎

أحمد وزروتي: هبة بريس

بعد المماطلة والتسويف الذي عاشته إحدى المقاولات الصغيرة من طرف المجلس الجماعي لأكادير، والذي أبى أن يؤدي مستحقات المقاولة فيما يتعلق بتهيئة مربد بيجوان المحادي لكورنيش أكادير، وكذا المسبح البلدي لمنطقة أنزا شمال المدينة.

وشكل هذا الإخلال بالالتزام من طرف البلدية سببا لالتجاء المقاول للقضاء مستعينا بالوثائق للمطالبة بحقوقه المالية، حيث فند المعني بالأمر التأخيرات التي تتهمه بها البلدية بوثائق، تتوفر عليها هبة بريس، تؤكد مطالبة البلدية للمقاول توقيف الأشغال من أجل احتضان الفضاء لمهرجان تيمتيار، وكذا فتحه للسيارات مؤقتا أثناء العطلة الصيفية لاستيعاب الكم الهائل من السيارات الوافدة على الكورنيش، إضافة إلى المماطلة في تسليمه التصاميم التي سيعتمدها من أجل الحفر.

وفيما يتعلق بالمسبح البلدي بأنزا، فقد رفع المقاول على أنظار القضاء المغربي، قضية مماثلة بسبب عدم تمكنه من استخلاص مستحقاته، نتيجة عدم تسوية الجماعة لوضعية الأرض مع ملاكها والذي استحال معه متابعة الأشغال، رغم أم المقاولة ظفرت بالصفقة العمومية التي فتحها المجلس الجماعي لأكادير في ذلك الشأن.

هذا وقد أبدى المقاول استغرابا تاما من ذلك اعتبارا لكون أن هذه المؤسسات من المفترض فيها تشجيع المقاولين الشباب، وليس التسبب في إفلاسهم و دفع المستخدمين الى عوالم البطالة.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق