سلطات وجدة تهدم منزل عائلة الرئيس الجزائري بوتفليقة

أقدمت السلطات المحلية بمدينة وجدة المغربية على هدم منزل عائلة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، بعدما كان مهددا بالسقوط.

وأفادت مصادر متطابقة، أن منزل عائلة الرئيس الجزائري،كان مهددا بالانهيار وضمن المنازل لايلة للسقوط، مشيرا الى أن سلطات مدينة وجدة قامت بهدمه بالكامل تفاديا لوقو حوادث.

وأضافت ذات المصادر، أن عملية الهدم جاءت بعد إبلاغ السلطات الجزائرية بذلك، إذ قامت السلطات المحلية لمدينة وجدة بإبلاغ القنصل الجزائري بالوضع الكارثي الذي يوجد عليه المنزل، وأن هدمه هو الحل لتفادي سقوطه في أية لحظة، مشيرة الى أن ممثلين عن القنصلية كانوا قد حضروا عملية هدم المنزل.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. قولوا قامت بتنقية مزبلة عائلة بوتفليقة ، آش من دار خربة أموسخة تهاوت حيطانها وهي تقع وسط حي شعبي وزقاق يعبره سكان الجهة بكثرة ….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى