الحجيوي يتربع على كرسي عمادة كلية الحقوق سطات

هبة بريس_سطات

علمت هبة بريس من مصادرها أن الاستاذ الجامعي نجيب الحجيوي استاذ علم الاجتماع بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة الحسن الأول سطات، قد حسم السباق المحموم لصالحه متربعا على كرسي العمادة الذي دارت رحاه بين ثلاثة أساتذة جامعيين، بعد ان عرفت أطوار هذا السباق الذي وصف بالمحموم جولتين تصدر فيهما نجيب الحجيوي لائحة المتنافسين بناء على تقارير اللجنة العلمية التي اقترحتها رئاسة الجامعة، متبوعا على التوالي بالأستاذ عبد الجبار العبدوني والدكتور مولاي لحسن زنطار الأمراني.

فوز الحجيوي بكرسي عمادة كلية الحقوق بسطات، خلف ردود افعال متباينة وارتياح بين مختلف المتتبعين وطلبة الكلية، لما للرجل من رؤية اصلاحية تنهج مقاربة تشاركية انفتاحية تروم تحسين المؤشرات على كل المستويات الكمية والكيفية، سواء تعلق الأمر بالمنتوج التعليمي والعلمي المقترح على مستوى مسالك الإجازة أو سلك الماستر أو الدكتوراه أو على مستوى الدعم والمصاحبة.

كما يعول كثيرون ولاسيما من الطلبة من ابناء الفقراء على حنكة الرجل وتواصله لبث روح الابداع والتميز العلمي في صفوف الطلبة والطالبات من مختلف المسالك الذي ناهز عددهم 30.000 طالب وطالبة موزعين بين مسلك الإجازة والماستر والدكتوراه، من خلال تطوير تكوينهم على ايادي تلة من الأساتذة الجامعين الذين راكموا خبرات كثيرة في مجال البحث العلمي، على الرغم من الخصاص المهول في الموارد البشرية الذي يتطلب تدخلا عاجلا من قبل الوزارة الوصية على القطاع، على الرغم من المجهودات الجبارة التي يبذلها الطاقم الإداري للمؤسسة الجامعية لتكون النتائج في الموعد من خلال احترام المواعيد، والاستحقاقات والتواصل وغير ذلك، علما أن الكلية عرفت أشغال تهيئة وتوسعة وبناء المدرجات استعدادا لاستقبال الطلبة الجدد القادمين من مختلف الأقاليم.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق