”بوعشرين“ يغازل الوزير ”الرميد“ من داخل زنزانته

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس – الدار البيضاء

نشر عبد الصمد الإدريسي، عضو هيئة الدفاع عن مدير نشر جريدة أخبار اليوم وموقع اليوم 24، توفيق بوعشرين، تدوينة على حسابه الشخصي بموقع الفيسبوك، خاصة بالعلاقة بين الأخير وووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان مصطفى الرميد.

وكتب عبد الصمد الإدريسي، قائلا :”زرت أمس توفيق بوعشرين بسجن عين برجة، وجدته في صحة جيدة ومعنويات مرتفعة، وقد اخبرني بما يلي: “أطالع بين الفينة والأخرى ما ينشر حول الأستاذ المحترم المصطفى الرميد، وأنا بما أعرفه عنه من تاريخه وماضيه الحقوقي الكبير استعبد أن يكون قام بأي دور سلبي في مسار محاكمتي، خصوصا وهو اليوم لا يملك اي اختصاص إجرائي مباشر باعتباره وزير دولة مكلف بحقوق الإنسان..“.

وأضاف توفيق بوعشرين خلال حديثه مع دفاعه عبد الصمد الإدريسي، بالقول :”كما أنني لا أتصوره إلا واقفا في جهة الدفاع عن شروط المحاكمة العادلة للجميع…وهو كما عهدته على مر عقود في البرلمان ومنتدى الكرامة وفي مختلف المهام التي تقلدها..
لقد سبق لي نشر كلام بخصوص نيابته عني في قضية الفيلا المعلومة، وتبين لي أنني لم استعمل العبارات الدقيقة لكون مذكراتي المكتوبة ليست معي داخل السجن..”

هذا وكانت مصادر إعلامية مطلعة قد تحدث خلال الجلسات الأولى لمحاكمة مدير نشر جريدة أخبار اليوم وموقع اليوم 24، توفيق بوعشرين، عن وجود علاقة متوترة بين الأخير المحكوم بالسجن 12 سنة ابتدائيا والقيادي البيجيدي، مصطفى الرميد، الذي يشغل منصب وزيرا لحقوق الإنسان بحكومة سعد الدين العثماني.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

تعليق واحد

  1. أبو عائشة

    في 18:44

    ….أقول لجريدتنا هبة بريس: من أعان ظالما سلطه الله عليه.وأزعم أن ملف بوعشرين وراءه من وراءه.متى سيكون إعلامنا راشدا مرشدا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

بعد فضيحة “راقي بركان”…برلمانية تطالب بإقفال “حوانيت الرقية”

 عبرت حنان رحاب، برلمانية عن حزب الإتحاد الإشتراكي، عن أسفها العميق من اعتبار بعض أصدقائها…