القضاء يعيد ضم ملف “المهداوي” لحراك الريف وهيئة الدفاع تعلن الإنسحاب

2
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس – رضى لكبير 
في خطوة لم تكون متوقعة، أقدمت الغرفة الجنائية الاستئنافية  بمحكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء قبل قليل على إعادة ضم ملف الصحفي حميد المهداوي لملف حراك الريف، وهو الأمر الذي دفع جميع أعضاء هيئة دفاع الأخير إلى الاستغراب من القرار وإعلان انسحابهم من مهمة الدفاع.
واستنكر عضو هيئة الدفاع عن الصحفي حميد المهداوي، محمد الهيني، قرار غرفة الجنايات الإستئنافية الذي وصف بالخرق الخطير لأبجديات المحاكمة العادلة، مضيفا بأن الهيئة القضائية لم تخبر لا المتهم ولا هيئة الدفاع بفحوى الموضوع الذي قررت في غفلة من الجميع إدخاله للمداولة.
وأضاف محمد الهيني، في تصريح لجريدة ”هبة بريس“ الإلكترونية بأنه في الوقت الذي كانت فيه هيئة الدفاع عن المهداوي تقوم بتقديم طلب السراح المؤقت للمتهم، لم تعرها الهيئة القضائية أدنى  احترام، بعدما قررت مقاطعتهم ورفع الجلسة غير مكثرة بما ينطق به دفاع المهداوي.
وزاد الهيني خلال تصريحه بأن ما أقدمت عليه الهيئة القضائية يعتبر إهانة وانكار للعدالة، وهدما لشروط المحاكمة العادلة التي يجب أن يتمتع بها المتهم حميد المهداوي، مضيفا بأنه مارس القضاء 18 سنة ولم يشاهد مثل سلوك اليوم.
هذا وفور إقدام المحكمة على سلوكها الذي وصفته هيئة الدفاع ب”قلة الإحترام“، تقدم المتهم حميد المهداوي ملتمسا من جميع أعضاء دفاعه وعلى رأسهم محمد الهيني ولحبيب حاجي ومريم جمال الادريسي وعبد الفتاح زهراش، الذي عينته النقابة الوطنية للصحافة المغربية خلال مرحلة الإستئناف من أجل الدفاع عن المهداوي.
وختم محمد الهيني تصريحه بأن الإنسحاب من هيئة الدفاع جاء بناء على طلب المتهم حميد المهداوي، إضافة إلى أنه لا يمكن الاستمرار في تلميع شيئ مأساوي يسيئ للقضاء ولمهمة الدفاع على حد تعبيره.
ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

2 تعليقان

  1. منال من طنجة

    في 21:54

    ان شاء الله ستالمون كما تألم دفاع واسرة بوعشرين

  2. واحد من المداويخ

    في 06:11

    الله اصبر المهداوي الشريف و عائلته. لكن استغرابي من هذا المحامي الذي يستغرب قضاءا كان فقط في الأمس القريب يمجد فيه في قضايا مماثلة شملتها خروقات كثيرة كان يبررها. سبحان مغير الأحوال و في الأخير لا أجد ما أقول سوى جنازة رجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

حقوقيون يطالبون في مسيرة الرباط بالحرية لمعتقلي حراكي جرادة والريف

في مسيرة دعت إليها “هيئة متابعة توصيات المناظرة الوطنية حول الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنس…