أكادير : أسر ضحايا ” قارب الموت” المفقودين تحتج على السلطات

ع اللطيف بركة - هبة بريس

لازالت أسر الضحايا العشرين ل ” قارب الموت” في فاجعة شاطئ أكلو بتيزنيت قبل أسبوعين، تنظر أن يلفظ البحر جثت أبناءها المفقودين.

واتصل عدد من أسر الضحايا العشرين المفقودين ب ” هبة بريس” واغلبهم من حي تدارت وأورير شمال أكادير، يستنكرون الصمت المريب للسلطات وعدم التواصل الجيد مع أسر الضحايا حول المستجدات المتعلقة بفلذة أكبادهم الذين قضو حتفهم غرقا قبل أسبوعين بعد ان كانوا متوجهين الى جزر الكناري، غير أن رحلتهم توقفت بسبب سوء الاحوال الجوية وغرق قاربهم، بعد أن تمكن أربعة من النجاة، فيما لفظ البحر جثة أحدهم وبقي أغلبهم مفقودين.

وضع مأساوي، يعيشه أسر الضحايا، كل يوم بصباحه ومساءه ينتظرون رحمة البحر أن يلفظ أجساد ابناءهم المفقودين، في حين عبر أغلبهم أن السلطات المسؤولة لم تتعامل بالشكل الممطلوب مع فاجعتهم، وهو ما دفعهم لتنظيم وقفة احتجاجية الاسبوع الماضي ، فأغلب هؤلاء باتوا في رحلة ذهاب وإياب الى شاطئ أكلوا ينتظرون خروج جثة في وضع يبكي العين، ومن الامهات من قررن الاقامة المؤقتة بأكلو بحثا عن جتث ابناءهم في وضع جد مأساوي.

وقالت مصادر مطلعة للملف، أن خفر السواحل يقوم بشكل يومي باستطلاعات بالمكان على أمل المفقودين، مؤكدين أن كل معلومات الاسر متوفرة لدى السلطات ويتم اخبارهم بأي معطى جديد .

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق