بلافريج للعثماني: إذا كان المغرب في الطريق الصحيح فما الحاجة لنموذج تنموي جديد

هبة بريس ـ الرباط

وقف عمر بلافريج، البرلماني عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية الشهرية لرئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، عن تناقض كبير وقعت فيه الحكومة .

وقال بلافريج، موجهاً سؤاله للعثماني “إذا كان المغرب في الطريق الصحيح حسب تعبيركم، فما الحاجة إلى تغيير النموذج التنموي للبلاد؟”، متسائلاً: “أليس هذا تناقضاً وأزمة في الخطاب السياسي؟”.

وتوجه بلافريج بسؤال وصفه بالبسيط  لرئيس الحكومة قائلا  “لماذا نحن بحاجة إلى نموذج تنموي جديد إن كنا في الطريق الصحيح؟

بالمقابل  اعتبر رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، في معرض ردّه، أن التأكيد على أن المغرب ماضٍ في الطريق الصحيح، لا يعني أن “العام زين”، وإنما هناك تحسناً وقابليةً للتطور نحو الأفضل.

ونفى العثماني أن تكون أزمة الخطاب السياسي قائمةً كما أورد بلافريج، وقال إن الأزمة التي توجد هو أن خطاب البعض لا ينطبق على واقعه، فهو يعيش في استقرار واطمئنان، ويروج للتذمر والتبخيس، حسبه.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. بلافريج وأمثاله يبحثون فقط عن البوز. كل البلدان تتطلع الى نماذج تنموية جديدة، هل هذه الدول لا تسير في الطريق الصحيح؟

  2. المغاربة ليسوا فئران بيضاء لإجراء تجارب مخبرية. لتجربة نماذج تنموية فاشلة نتيجة تفكير كفاءات فاشلة. الدمقراطية الشاملة المحاسبة مقاضات القضاة والفاسدين من الحاكمين والمحكومين. تشجيع الفاشل لينجح. ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق