وزارة الأعرج تنفتح على المدن الصغرى و تقرر إحداث مركب ثقافي ضخم ببرشيد

هبة بريس من برشيد
بعد أن كانت المدن الكبيرة فقط من تحظى بفرص الاستفادة من مشاريع ضخمة تخص قطاع الثقافة كالمسارح و المركبات الثقافية ، قررت وزارة الثقافة و الاتصال بتعليمات من الوزير محمد الأعرج الانفتاح على المدن الصغيرة من أجل تشجيع شبابها على الابتكار و إبراز مواهبهم في مجالات شتى و ذلك من خلال توفير قاعدة بنى تحتية تسمح لهم بذلك.
و في هذا الصدد ، علمت هبة بريس أن وزارة الأعرج قررت تشييد مجموعة من المشاريع الثقافية عبارة عن مركبات متعددة الاختصصات بمواصفات حديثة و متطورة و ذلك بمدن صغيرة و هامشية و البداية ستكون بمدينة برشيد ضواحي العاصمة الاقتصادية.
و تقرر أن تحتضن مدينة برشيد مركبا ثقافيا ضخما و ذلك بعد لقاء جمع بحر هذا الأسبوع وزير الثقافة و الاتصال محمد الأعرج بعبد الرحيم الكميلي رئيس المجلس الجماعي لبرشيد و الذي يشغل في الوقت ذاته منصب مستشار برلماني عن المنطقة، حيث تم الاتفاق على إنشاء هذا المركب في أقرب وقت و هو ما دفع المجلس الجماعي لبرشيد لبرمجة دورة اسثتنائية من أجل تدارس نقطة الوعاء العقاري الذي ستخصصه الجماعة لهذا المشروع الثقافي الكبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق