مغربية سطاتية تفوز بأحسن جائزة ديبلوماسية بالتايلاند

محمد منفلوطي - هبة بريس
 بعد فوز المغربية الصغيرة مريم امجون بتحدي القراءة العربي , هاهي شابة مغربية اخرى تنضاف الى سجل التوفق العلمي، ويتعلق الامر هنا بالطالبة اميمة دكان السطاتية المنشأ، وهي طالبة متخصصة في ادارة الاعمال بجامعة سوكميونغ بكوريا الجنوبية  والتي  بدأت مسارها الدراسي ب ISCAE  المعهد العالي للتجارة وادارة المقاولات، التي فازت بجائزة احسن مناظرة ديبلوماسية في برنامج الامم المتحدة حيث تفوقت على  مايقارب 180 عضو في المجلس.
أميمة دكان، التي كانت تتابع دراستها الثانوية التأهيلية الرازي والتقنية العموميتين بسطات، مقدمة نموذجا رائعا يجسد الدور الرئيسي للمدرسة العمومية في اعداد الناشئة وتطوير مرودياتهم العملية، فبعد حصولها على شواهدها العلمية الدراسية العليا، شدت الرحال صوب كوريا الجنوبية لاستكمال مشوارها الدراسي في اطار اتفافية شراكة المبرمة بين البلدين فيما تبادل الخبرات تشجيع التفوق الدراسي والبحث العلمي ضمن بداية مشوارها الذي انقل مع بداية السنة الدراسية الحالية.
تفوقها الدراسي المتميز كان حافزا لاستدعائها للمشاركة الدولية في عدة تظاهرات ومنتديات ومناظرات, فكانت الكلمة لأميمة دكان القادمة من عاصمة الشاوية سطات، لترسم خارطة طريق بعنوان العلم الوطني المغربي خفاقا بكل من دولة كوريا الجنوبية وصولا إلى تايلاند، حيث حازت هناك بالمرتبة الاولى عالميا في المناظرة الديبلوماسية في برنامج الامم المتحدة.
الدكتور ابراهيم دكان، والد أميمة الذي يشتغل كطبيب رئيسي للمركز المرجعي للصحة المدرسية والجامعية الاطلس بسطات،  أكد في تصريح لهبة بريس، على أن هذا التتوجيه الذي يعد ثمرة من ثمرات العمل الجاد والذؤوب هو بمثابة هدية ثمينة مهدلة الى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وللشعب المغربي وساكنة مدينة سطات، معتبرا هذا التوجيه هو رسالة لكافة الاباء والامهات للاستثمار في فلذات اكبادهم علميا وثقافيا من خلال تشجيعهم على الاستمرار في بناء مستقبلهم المهني، وهي دعوة صريحة تؤكد على الدور الرئيسي الذي تقوم به المدرسة العمومية داعيا الى اعادة الاعتبار اليها وللعاملين بها ولتلامذتها المتفوقين بغية تشجيعهم للمضي قدما نحو تحقيق الافضل.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق