أكاديمية التعليم البيضاء سطات تمتص غضب الاحتجاجات وتكشف عن توقيتها

محمد منفلوطي- هبة بريس

سارع عبد المومن طالب مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات، الى تخفيف حدة التوثر التي أحدثته ساعة العثماني المثيرة للجدل، وذلك باعتماد صيغة جديدة، خاصة بالتوقيت المدرسي، على مستوى الجهة، سيتم العمل بها ابتداء من 12 نونبر الجاري على اساس ان تنطلق الدراسة مع الثامنة والنصف حتى الثانية عشر والنصف ومن الساعة الثانية والنصف بعد الظهر الى الساعة السادسة والنصف بكل من التعليم الثانوي بسلكيه الإعدادي والتأهيلي.

وحسب بلاغ حصلت هبة بريس على نسخة منه فقد تقرر اعتماد التوقيت المتعلق بالتعليم الابتدائي، تماشيا ومقتضيات المذكرة الوزارية 18×157 بتاريخ 02 نونبر 2018، مع إمكانية الدخول في الفترة الصباحية على الساعة الثامنة والنصف عند الاقتضاء، وذلك بعد استشارة مجالس التدبير.

وحسب الأكاديمية فقد تقرر اعتماد هذه الصيغة، تبعا للقاءات التي تم إجراؤها مع مختلف الشركاء من ممثلي جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، وممثلي التعليم المدرسي الخصوصي، إثر اللقاءات التشاورية المنعقدة بمختلف أقاليم وعمالات الجهة.

كما تم تقرر اعتماد هذه الصيغة تجاوبا مع التوصيات الناتجة عن الاجتماعات المنعقدة جهويا وإقليميا ومحليا، واعتمادا للخصوصيات المجالية للجهة في احترام تام للزمن المدرسي وزمن التعلم خلال الفترة الشتوية.

هذا وقد دعا عبد المومن طالب جميع المتدخلين إلى الانخراط من أجل التنزيل الأمثل للتكييف المعتمد ، حفاظا على مصلحة المتعلمات والمتعلمين، علما أن هذا التكييف سيحافظ على الإطار العام لاستعمالات الزمن وجداول الحصص.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
11

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق