استئناف الدراسة بالمؤسسات التعليمية و “ساعة العثماني” تدفع الآلاف للتغيب‎

هبة بريس - الدار البيضاء

عادت فصول الدراسة بالمؤسسات التعليمية بالمغرب لتستقبل أفواج التلاميذ بعد نهاية العطلة البينية لمنتصف الدورة الأولى من الموسم الدراسي وسط تسجيل غيابات كثيرة جدا في صفوف التلاميذ بعدد من المستويات خاصة الثانوية التأهيلية.

و في هذا الصدد ، كشف أحد الأطر التربوية بثانوية تأهيلية في حديثه مع هبة بريس أن أول أيام الدراسة بعد العطلة الأولى هذا الموسم شهد تسجيل غيابات كثيرة و غير مبررة خاصة في ظل دعوات مجهولة أطلقت على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي تدعو التلاميذ للإضراب عن الدراسة حتى العدول عن الساعة الجديدية التي تم اعتمادها.

و أضاف ذات المتحدث أن بعض الفصول الدراسية شهدت تسجيل نسب غياب قاربت السبعين في المائة، بينما في بعضها الأخر لم تتعدى 5 في المائة ، و هو ما يؤكد أن قرار حكومة العثماني الأخير سيكون له و بلا شك تداعيات سلبية على الموسم الدراسي للتلاميذ.

و تجدر الإشارة إلى أن وزارة التربية الوطنية و التعليم العالي و التكوين المهني و البحث العلمي قد سبق و وجهت بلاغا للرأي العام تؤكد من خلاله أنه سيتم اعتماد التوقيت العادي خلال ايام هذا الأسبوع ، فيما سيتم اللجوء للتوقيت الجديد الذي ينطلق من الساعة التاسعة صباحا بداية من يوم الاثنين القادم بمختلف مؤسسات المملكة.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. كلما تأتي حكومة جديدة نقول هذه هي الأسوأ.. منى نقول هذه الحكومة هي الأفضل؟ لقد دمرت هذه الحكومة أبسط شروط هامش الديموقراطية في بلادنا.

  2. التلميذ يسهر الى الفجر على الفايسبوك والواتساب أي على الخوا الخاوي ويستيقظ على العاشرة صباحا ويبدأ في النقد الهدام زادو نقصو
    مسؤولية الآباء والأمهات الحرص على احترام الوقت

  3. ولماذا هذه الايام بالضبط؟انكم لا ترضون بالهزيمة كما لا ترضون بعيوبكم التي لا حصر لها.وفوق كل هدا وذاك انتم ((في وزارة التربية والتعليم و….)))غريب امر هذا البلدحيث اغبياء موظفون في قطاع يقال عنه استراتيجي.انكم بوضوح الية للتخريب وليس البناء والقصة معروفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق