يحدث في المغرب .. خمسينية توهم عائلتها وجيرانها بالحمل وتطالب بتسجيل طفل “مجهول” باسمها

طارق عبلا - هبة بريس

في واقعة أثارت استغراب ودهشة عدد من ساكنة اقليم تارودانت، أقدمت سيدة خمسينية على تمثيل دور الحامل طيلة تسعة أشهر، قبل أن تأتي بطفل مجهول وتطالب بتسجيله في الحالة المدنية باسمها.

تفاصيل الواقعة، حسب مصدر محلي، تعود الى اقدام السيدة المذكورة التي في الخمسينيات من عمرها، على إعلان خبر حملها لزوجها وعائلتها وجيرانها، وايهامهم بذلك، عبر وضع بطن اصطناعي “عبارة عن قطع أقمشة”، قبل أن تدعي بعد مرور 9 أشهر إنجابها لطفل.

بعدها، يضيف ذات المصدر، توجهت السيدة المذكورة رفقة زوجها وثلاث سيدات أخريات الى مصلحة تسجيل المواليد بالملحقة الإدارة الثانية باقليم تارودانت، لتسجيل المولود باسمها.

وقابلت المعنية بالأمر وزوجها، قائدة المقاطعة التي استغربت الأمر منذ بدايته وتساءلت عن إمكانية حمل سيدة خمسينية وانجابها لطفل في سن كبير، ما دفعها الى رفض تسجيل المولود، وربط الاتصال بالمصالح المعنية للتحقيق في الواقعة.

شكوك القائدة لمياء تيجان كانت في محلها، حيث أن المعنية بالأمر، وبعد التحقيق معها أقرت أنها أوهمت زوجها وأقاربها بالحمل طيلة المدة الماضية، وعند حلول موعد الوضع، حصلت على طفل رضيع من جهات مجهولة وكانت تنوي تسجيله باسمها و احتضانه.

هذا وتم اعتقال المعنية بالأمر، الى حين استكمال الاستماع لها، ثم تقديمها أمام العدالة.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. السلام عليكم أظن و الله أعلم أن الزوج كان على علم لأنه ليس منطقي أن يعيش مع زوجته في بيت واحد لمدة تسعة أشهر دون أن يرى بطنها الإصطناعية إلا إذا كان مسافرا أو غائبا طوال هذه المدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق