بشرى غير سارة للموظفين و الأجراء.. اقتطاعات جديدة بانتظار “الصالير” نهاية كل شهر

هبة بريس – الدار البيضاء

يبدو أن حكومة سعد الدين العثماني تعد المغاربة بالمزيد من القرارات اللاشعبية و التي قد تؤزم أكثر الوضعية الاجتماعية و الاقتصادية لفئات واسعة من الشعب المغربي خاصة من أصحاب الدخل المحدود.

و في هذا الصدد ، تتجه حكومة العثماني في قانون المالية الجديد لفرض اقتطاعات إضافية من الأجور الرسمية للموظفين بالقطاع العام و كذا أجراء القطاع الخاص.

و حسب ذات القانون ، فقد قررت الحكومة اقتطاع ما يزيد عن 44 مليار درهم في السنة القادمة من أجور موظفي و أجراء القطاعين العام و الخاص و ذلك استنادا عل توقعات الموارد المالية للدولة على مستوى الضريبة على الدخل.

و تحاول حكومة العثماني من خلال هذا القانون الجديد اعتماد إيرادات مالية جديدة خاصة أن الاقتطاعات القانونية للسنة الماضية و المتعلقة برسوم الضريبة على الدخل و المساهمات الاجتماعية بالنسبة لموظفي القطاع العام لوحده بلغت ما يقارب 21 مليار درهم أي تقريبا قيمة ربع نفقات الموظفين التي يتم تأديتها من طرف مديرية النفقات.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫12 تعليقات

  1. هذا إن ذل فإنما يدل على فشل حكومة العدالة والتنمية في تدبير المرحلة
    نعتبرها نقطة من إنجازات الحكومة سجل يا تاريخ

  2. هد الحكومة للاسف الشديد كتزيد غير تعقد الامور وبغاو يديرو لينا اقتطاعات في الاجور هما مبرعين ريوسهم ومسيفطين ولادهم يقراو في الخارج وبركين كيحيدو للمساكين الله يهديكم علينا

  3. ادا ارادت الحكومة الافتطاعات من الاجور فلتقطع من اجور الوزراء والبرلمانيين والموظفين السامين لان اجورهم جد مرتفعة لانها لن تكون عائقا لهم كما هو بالنسبة للموظفين دو الراتب الهزيل الدي ستترتب عليه عواقب وخيمة

  4. ادا كان الاقتطاع جدي فيجب على الوزراء والبرلمانيين والموظفون السامون ان يتنازلوا ويتبرعوا بشهر واحد من راتبهم وكفى المؤمنين القتال

  5. حكومة ضد الشعب ومع التبعية لتعليمات البنك الدولي.أما الموظف فليعش الغبن كما عاشه بعد منتصف شهر غشت الماضي لأنه قبل ب دخول الاجور لشراء اضاحي العيد ولم يتوقع ان يعيش في الأزمات المالية وانتظار 45 يوم لدخول الأجر.

  6. بطليعة الحال وزير المالية البنكي الملون بلون الاحرار يريد تطبيق ماتعلمه في البنك فهو لا يعرف سوى الاقتطاع و سعي لملأ الخزينة ولو على حساب الموظفين و الأجراء . الحكومة المحكومة لا تتقن سوى فرض الضرائب و الاقتطاعات و بيع مملتلكات الدولة و رفع الدعم على المواد الاساسية وبالمقابل نقص في التشغيل و تردي التعليم و الصحة و هلم جرا.

  7. لا كموظف احس بالحكرة من وقاحة هده المحكومة التي يراسها منبطح.من جهتي مستعد لاي رد فعل مهما يكن .
    حب الوطن مات في قلبي وعقلي من جراء عدم رضاي بهذه المخلوقات التي تجوعنا بامر من الكبار في الداخل والخارج. نحن في ارض اجدادنا ومستعدين للموت من اجل كرامتنا. ما تقتطعونه هجوم على حقوق مشروعة مهما تفلسفتم يا خدام الفساد والمفسدين.

  8. الانتخاباتالتشريعية سبب الازمات .
    والناخب المغربى مسؤول اولا واخيرا عن المشهد السياسى المغربى وما نتج وينتج من قرارات لا شعبية فى حق المغاربة المغلوب على امرهم .

  9. إتقوا فينا وجه الله راكم غادين بينا للهلاك المبين
    الموظف والأجير البسيط طحنته بالزيادات في المواد الأساسية والإقتطاعات
    حسبنا الله ونعم الوكيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق