منظمة: نجل خاشقجي وعائلته يغادرون السعودية

هبة بريس - وكالات
بعد يوم من تلقيه العزاء من الملك السعودي وولي عهده بمقتل والده، أفادت مصادر عدة أن صلاح الابن الأكبر لجمال خاشقجي غادر السعودية مع عائلته.
وأعلنت منظمة “هيومن رايتس ووتش” اليوم الخميس أكتوبر 2018 أن صلاح خاشقجي، نجل الصحفي القتيل جمال خاشقجي، غادر السعودية مع عائلته بعدما رفعت الحكومة حظر السفر الذي كان مفروضا عليه.
وقالت “سارة ويتسون”، مسؤولة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالمنظمة الحقوقية، لوكالة فرانس برس إن “صلاح وعائلته في طائرة متوجهة الآن إلى واشنطن”.
بينما قال مصدران مقربان من عائلة جمال خاشقجي لوكالة رويترز إن صلاح خاشقجي، وهو الابن الأكبر لجمال خاشقجي غادر السعودية أمس الأربعاء. وقال أحد المصدرين إنه يحمل الجنسيتين السعودية والأمريكية وإنه كان يخضع لحظر السفر .
وكان صلاح خاشقجي، قد التقى أول أمس الثلاء الملك سلمان وولي عهده محمد بن سلمان، حيث قدما له ولعمه العزاء في مقتل والده، الذي أعلنت السعودية مقتله داخل سفارتها بإسطنبول، التي دخلها في الثاني من أكتوبر الجاري.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. LE CRIME CRAPULEUX COMMIS PAR PRÉMÉDITATION SUR LA PERSONNE DE FEU KHASHOKGGI A ISTANBUL ET DANS L ENCEINTE DU CONSULAT SAOUDIEN DE SURCROÎT LE 2 OCTOBRE PASSÉ CE JOUR QUI COÏNCIDE COMME PAR HASARDS AVEC L’ ARRIVÉE SUR ISTANBUL DE 15 BARBOUZES VENUS DE RIYAD VIA LE CAIRE ET ABU DHABI DANS DEUX AVIONS VOLS SPÉCIAUX,15 PERSONNES TOUTES SAOUDIENNES DE NATIONALITÉ ET PROCHES COLLABORATEURS DE BENSALMANE, MET DANS L’ EMBARRAS INDESCRIPTIBLE LE SIEUR ABU MANSHAR ,UN CRIME BARBARE DÉCRIÉ DE TOUTE PART A TRAVERS LE MONDE ENTIER EUROPE ET USA ,CANADA ETC ,UN ASSASSINAT SAUVAGE QUI CONTINUE A CE JOUR D’ OCCUPER UNE TRÈS LARGE SURFACE DES MÉDIAS DANS LE MONDE ENTIER.
    LA TURQUIE DE ORDOGHAN CONTINUE PREUVES A L’ APPUI D ‘ENFONCER JOUR APRES JOUR LE REGIME SAOUDIEN DE BENSALMANE.

  2. OUI c’est un crime odieux mais pas autant que les crimes commises par les USA le Canada et tous les autres hypocrites qui massacrent en masse les innocents en Afghanistan et a Gaza par leur drones et leurs bombes aux phosphore.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق