امرأة تترأس إثيوبيا لأول مرة في تاريخها

هبة بريس ـ وكالات

انتخب برلمان إثيوبيا لأول مرة في تاريخه، الدبلوماسية الشهيرة سهول فورك زودي رئيسة للبلاد، بعد استقالة سلفها ملاتو تشومي من هذا المنصب الذي يعتبر منصبا فخريا بسلطات بروتوكولية.

وكتب فيتسوم أريغا رئيس ديوان الوزراء اليوم الخميس في تغريدة على حسابه في تويتر: “لقد انتخب مجلسا البرلمان السفيرة سهول زودي، رئيسا لإثيوبيا للفترة القادمة، وهذا حدث تاريخي، فهي أول امرأة تقود إثيوبيا الحديثة”.

وذكرت المجلة المحلية أديس ستاندارد، أن مجلسي البرلمان في البلاد وافقا على استقالة الرئيس السابق للبلاد ملاتو تشومي، الذي يرأس إثيوبيا منذ 2013 وينتمي كسلفه لشعب الأورومو، أكبر مجموعة عرقية في إثيوبيا.

 وأدّت زودي اليوم الخميس اليمين الدستورية رئيسة للدولة الإثيوبية وشكرت سلفها تشومي على ما قام به، وذكّرت بأهمية الحفاظ على الوضع السلمي في البلاد وخلق “مجتمع يرفض قمع النساء”.

وذكرت المجلة المحلية أديس ستاندارد، أن مجلسي البرلمان في البلاد وافقا على استقالة الرئيس السابق للبلاد ملاتو تشومي، الذي يرأس إثيوبيا منذ 2013 وينتمي كسلفه لشعب الأورومو، أكبر مجموعة عرقية في إثيوبيا.

 وأدّت زودي اليوم الخميس اليمين الدستورية رئيسة للدولة الإثيوبية وشكرت سلفها تشومي على ما قام به، وذكّرت بأهمية الحفاظ على الوضع السلمي في البلاد وخلق “مجتمع يرفض قمع النساء”.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق