ايكاردي يخطف فوزا قاتلا لانتر في ديربي الغضب

قاد المهاجم الأرجنتيني، ماورو إيكاردي، فريقه إنتر ميلان للفوز على غريمه التقليدي إي سي ميلان، بهدف للاشيء، في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء اليوم الأحد على أرض ملعب «جوزيبي مياتزا» ، ضمن الجولة التاسعة من مباريات الدوري الإيطالي «الكالتشيو» في ديربي مدينة ميلانو الشهير والتاريخي المعروف بديربي الغضب.

وسجل إيكاردي هدف المباراة الوحيد في الوقت الضائع للمباراة برأسية سهلة في المرمى الخالي بعد خطأ فادح، لحارس الميلان ومنتخب إيطاليا دوناروما.

وجاءت المباراة قوية ومثيرة من الفريقين وشهدت ندية كبيرة ورغبة أكبر في الفوز من فريق إنتر ميلانن الذي أضاع عدة فرص على مدار شوطي المباراة.

وشهد الشوط الأول قوة وندية من الفريقين وسيطر اللعب القوي والخشونة على أداء اللاعبين، خاصة من جانب لاعبي الميلان، مما أدى لإشهار البطاقات الصفراء في وجه أكثر من لاعب حيث حصل ستة لاعبين من الميلان على البطاقة الصفراء ولاعبين من إنتر ميلان، كما خرج البلجيكي رادجا ناينجولان مبكراً في الشوط الأول بعد تعرضه لإصابة قوية إثر التدخلات العنيفة للاعبي ميلان.

وشهد الشوط الأول هدفين ملغيين للفريقين بواقع هدف لكل فريق بداعي التسلل.

وبهذا الفوز رفع إنتر ميلان رصيده إلى 19 نقطة في المركز الثالث لجدول الترتيب خلف يوفنتوس المتصدر (25 نقطة) ونابولي صاحب المركز الثاني بـ21 نقطة، ويأتي خلفه لاتسيو صاحب المركز الثالث قبل هذه المباراة بـ 18 نقطة.

فيما توقف رصيد ميلان عند 12 نقطة في المركز الثاني عشر، ولكن الفريق لعب ثماني مباريات فقط، وله مباراة مؤجلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى